الأكثر قرأة

تكميم المعدة الدقيق

عمليات تكميم المعدة تعتبر من أفضل العمليات و أهمها و أكثرها التي تساعد علي التخلص من السمنة ومشاكلها و الوزن الزائد ، و مع ذلك جراحات السمنة حتى الآن في تزايد و تطور مستمر تجاه تحقيق نتائج أفضل للمريض و تكون بأقل ضرر أو أي مضاعفات .

و كما ذكرنا و تحدثنا من قبل عن عملية التكميم و فوائدها و انواعها و يمكن التعرف على عملية تكميم المعدة من هنا


ما هو تكميم المعدة الدقيق؟!


تعتبر عملية التكميم الدقيق هي ثورة في مجال جراحات السمنة و تعتبر طريق جديد أمام مرضي السمنة و التخلص من وزنهم الزائد و هذا ما يترتب عليه حدوث مضاعفات لمرضى السكري وأمراض القلب و الضغط و حدوث صعوبات و مشاكل في التنفس و غيرها من أمراض التهاب المفاصل و حدوث زيادة في الكوليسترول ،

و علي الجانب التجميلي فإن عملية تكميم المعدة الدقيق يمكن تصنيفها بأنها من أفضل جراحات السمنة على الجانب التجميلي ، و هذا يرجع إلي صغر حجم الشقوق التي يقوم الطبيب من خلالها بإتمام العملية و التي لا تترك اثر أو يمكن أن يراها احد في أحيان كثيرة .



كيف تتم عملية التكميم الدقيق ؟


التكميم الدقيق
كيف تتم عملية التكميم الدقيق

يجب التوضيح إلى أن عملية تكميم المعدة الدقيق لا تختلف كثيرًا عن عملية تكميم المعدة التقليدية من حيث الجانب الجوهري للعملية .

حيث أنها تقوم أيضا باستئصال حوال من 75-85 % من حجم المعدة الكلي ، و هذا ما يسمى بـ القص الطولي للمعدة و يتم إخراج الجزء الذي تم استئصاله عن طريق الفتحات الصغيرة للعملية ، أما علي جانب الاختلاف بينهم فإنها تختلف العملية في طريق الإجراء و المعدات التي يقوم الطبيب المستخدمة.


حيث ان عملية تكميم المعدة الدقيق تتم من خلال 3 شقوق أو فتحات صغيرة عن طريق استخدام معدات جراحية حديثة تكون مخصصة مثل المنظار الدقيق و هو لا يتعدى سمكه عن 2 ملم ، و بالتالي هذا يزيد من المميزات الخاصة للعملية و التي سوف نتناولها بعد ذلك .


مميزات عملية التكميم الدقيق


التكميم الدقيق
مميزات تكميم المعدة الدقيق


تقوم عملية التكميم الدقيق علي استخدام معدات حديثة بتقنيات جديدة و هذا ما أضاف الكثير لهذه العملية مما جعلها أقل تعقيد و قبل من نسبة حدوث أي مضاعفات و جعل شكل الجرح بعد العملية جمالي أكثر و من ضمن مميزاتها :


  1. عدم ترك إثر للجروح و ذلك لأنها تتم عن طريق فتحات صغيرة جدا باستخدام المنظار الدقيق و الذي يكون قطره 2 مللي حيث إنه يشبه سن السكين أو أصغر .

  2. تعتبر نفس النتيجة التي يحصل عليها المريض من عملية التكميم التقليدية و لكن الشعور بالألم أقل أثناء العملية و بعدها و هذا نظراً لصغر حجم الجرح .

  3. هذه العملية في الغالب لا تحتاج إلي فتح البطن و هذا ما كان يتم قديما في عمليات السمنة ، و أصبحت عمليات التدخل الجراحي لديها اشتراطات معيو و محدودة للغاية و يلجأ إليها الحبيب في حالات معينة و ليست باستمرار.

  4. ساعدت عملية تكميم المعدة الدقيق في انخفاض نسبة الخطر لحدوث أي نزيف و الذي يحدث عند التئام الجروح في حالة الجراحة التقليدية أو فتح البطن .

  5. سهولة استخدامه المنظار الدقيق في كافة إجراءات العملية وإجراء العملية في وقت أقل .

  6. تسبب ضررا قليل على أنسجة الجسم و بالتأكيد نتيجة أفضل لما بعد العملية من جانب الشكل الجمالي و الآثار الموجودة للجرح .

  7. فترة النقاهة بعد عملية تكميم المعدة الدقيق قليلة ، حيث أن المريض يتمكن من الرجوع لحياته الطبيعية بعد يومين من العملية .

  8. لا يستدعي الأمر الإقامة داخل المستشفى مدة طويلة حيث يتمكن المريض من الخروج بعد يوم واحد فقط من العملية .


ما بعد عملية تكميم المعدة الدقيق ؟


التكميم الدقيق
ما بعد عملية التكميم الدقيق

بعد عملية تكميم المعدة الدقيق يجب على المريض اتباع نظام غذائي معين يتم متابعته مع الطبيب المعالج و ذلك لكي يحدث تأقلم مع الحجم الجديد للمعدة و ايضا سرعة تعافي المريض

وينقسم النظام الغذائي على حسب عدد الأسابيع


الأسبوع الأول


تعتبر هذه هي الفترة المبدئية للعلاج ويجب علي المريض فيها تناول السوائل فقط و يجب التركيز على أن السوائل من النوع الشفاف و هذا لضمان سرعة تعافي المريض و عدم حدث أي غثيان أو استفراغ المعدة ، بالإضافة إلي عدم تناول المشروبات التي تحتوي على مادة الكافيين مثل القهوة و الصودا .


الاسبوع الثاني


عند بداية المريض الدخول في الاسبوع الثاني يمكن له تناول المشروبات الأكثر كثافة و التي تكون غنية بالبروتين مثل الشوربة أو العصائر المخففة و لكن يجب التأكيد على تجنب تناول الحليب الكامل الدسم و أي نوع من السوائل التي تحتوي علي نسبة عالية من السكريات


الأسبوع الثالث


و يمكن في هذا الأسبوع علي الشخص أن يتناول الأطعمة و لكن المهروسة أو اللينة مع التأكيد علي تجنب السكريات و الدهون و الحرص دائما علي حوالي من 60 ل 80 جرام من البروتين يومياً، و يجب التركيز على تناول كميات كبيرة وكافية من الماء و يمكن على المريض أن يتناول الشوفان المخفف و البطاطس المهروسة و من الممكن تناول البيض و الجبن و لكن قليلة الدسم مع التأكيد على الخضراوات .


الأسبوع الرابع


عند بداية هذا الأسبوع يمكن على المريض أن يبدأ في تناول الطعام الصلب مثل اللحوم و لكن بكمية قليلة و الدهون و الأسماك و الخضروات و الفاكهه ، و لكن يجب التأكيد على تجنب تناول أي أنواع من الأطعمة المقلية والحلويات و الصودا و أي أنواع طعام تحتوي على نسبة عالية من السعرات الحرارية .





25 views0 comments