الأكثر قرأة

تعريف الناسور الشرجي | الدليل الشامل

Updated: Jan 12


الناسور الشرجي يعتبر المسمى الطبي للنفق المصاب و يكون ظهوره بين الجلد والفتحة العضلية في نهاية الجهاز الهضمي (فتحة الشرج)


حيث أن الناسور الشرجي يحدث بداية من الإلتهابات البادئة في الغدد الشرجية والتي تسبب في حدوث خراج يتم خروجه تلقائي أو بشكل جراحي من الجلد بجوار فتحة الشرج ،

و عليه يقوم الناسور بعمل نفق أسفل الجلد متصل بالغدد المصابة .


الناسور الشرجي
الناسور الشرجي

ما هو الناسور الشرجي ؟

الناسور الشرجي هو ممر أو قناة صغيرة الحجم و موقعها بالقرب من فتحة الشرج ، حيث أنه يتكون نتيجة إصابة أو عدوي قريبة من فتحة الشرج ينتج عنها خراج في الأنسجة المجاورة


أعراض الناسور الشرجي؟

أعراض الناسور الشرجي
أعراض الناسور الشرجي


-الناسور يتم تكوينه بسبب الخراج الذي يكون مؤلم للغاية

و الناتج عنه ألم شديد و التهابات حول فتحة الشرج و يزداد الألم مع حركة الأمعاء .


  • -غالباً ما يتكون إفرازات حول فتحة الشرج ، و احتمالية وجود حمي و نزيف حول المنطقة .

  • -احتمالية حدوث تهيج الجلد حول فتحة الشرج و الشعور بالحمى والقشعريرة و الإرهاق الشديد

  • -ظهور رائحة كريهة أو دم حول المنطقة .

  • حيث أن أعراض الناسور الشرجي تتلخص في اتجاهين


١.الاتجاه الأول

و هو نوع الناسور الشرجي الحاد و يعتبر هو الاكثر انتشارا و يبقى فترة لا تزيد عن ستة أسابيع و في الغالب يكون شفاء المريض بهذا النوع من تلقاء نفسه


٢.الاتجاه الثاني

وهو الأصعب في إصابات الناسور وهو نوع الناسور الشرجي المزمن و علي النقيض للنوع الاول يبقي في استمرارية لأكثر من ستة أسابيع و نتيجة صعوبته فهو بالتأكيد يحتاج لتدخل طبي وجراحي للشفاء منه .

و يجب التوضيح بان اصابة المريض بالناسور الشرجي تجعله عرضة للإصابة بالناسور الشرجي مرة اخرى لذلك يجب معرفة المريض بأن لديه بعض الإجراءات التي يجب أن يتخذها لكي تساعده في خفض مستوى الإصابة به مجددا


أسباب الناسور الشرجي


أسباب الناسور الشرجي
أسباب الناسور الشرجي

يعد الناسور الشرجي من الأمراض الغير متعارف عليها لذا يجب معرفة أسباب حدوث الناسور الشرجي


و من أكثر الاسباب انتشارا لحدوث الناسور هو تكون خراج في منطقة الشرج ، وذلك لأن فتحة الشرج تحتوي علي عدة غدد صغيرة و عندما يحدث انسداد لهذه الغدد و تلتهب ينتج عن ذلك حدوث الخراج و عند عدم معالجته يتمدد حول فتحة الشرج ، حيث يقوم الخراج بالتحرك إلي منفذ خارجي من خلال الجلد و يكون فجوة تصبح منفذها الداخلي يؤدي للقناة الشرجية و يؤدي إلى الإصابة بالناسور الشرجي

و تعدد الأسباب لحدوث الناسور مثل

-الإصابة به للسيدات بعد الولادة و تحديدا الطبيعية

-الإصابة بعدوي


مخاطر تجاهل الناسور الشرجي


من المتعارف عليه أن تجاهل أي مرض يؤدي إلى تفاقم أعراضه و هذا بالفعل ما يحدث مع الناسور الشرجي عند تجاهله


و ذلك لإن عدم علاج الناسور الشرجي يهيج الالتهابات و سبب تعفن الدم ويؤدي ايضا الى فشل الأعضاء و تلف الأنسجة و قد تصل بعض الاحيان الى الوفاة ، وإضافة إلى ذلك فإن الناسور يسبب ازعاج في الحياة اليومية بسبب الألم و عدم الراحة المستمرة و العديد من الحالات التي عندما تزداد تحتاج إلي تدخل طبي وجراحي و ذلك لانها في هذه الحالة لا تشفى من تلقاء نفسها

و حتى يقلل من مخاطرها نتيجة التجاهل



كيفية تشخيص الناسور الشرجي


تشخيص الناسور الشرجي
تشخيص الناسور الشرجي

تشخيص الناسور الشرجي أصبح موضع استفهام لكثير من المصابين به لمعرفة كيف يشخص الطبيب حالة المريض بالناسور الشرجي ، في البداية يقوم الطبيب بالفحص للمنطقة حول فتحة الشرج و ذلك ليتفقد و يعرف الفتحة الخارجية الواقعة على الجلد و التي يسببها الخراج كما ذكرنا ، و بمجرد ملاحظة الطبيب لهذه الفتحة يبدأ في معرفة عمق قناة الناسور و معرفة اتجاهها.


وهناك حالة أخرى تستوجب إجراء فحوصات إضافية و هي كون الناسور الشرجي بارز علي سطح الجلد ،

حيث يقوم في البداية بفحص الشرج بالمنظار من خلال استخدام الطبيب لأدوات خاصة لكي يعاين الجزي الخارجي من الشرج و يقوم بعد ذلك بتصوير المنطقة الشرجية باستخدام وسائل مختلفة سواء كانت الموجات فوق الصوتية او التصوير بالرنين المغناطيسي و ذلك ليقوم الطبيب بتحديد موقع الناسور و يتعرف عليه بصورة افضل و اوضح .


و بمجرد اكتشاف الطبيب للناسور الشرجي ، يقوم بعمل بعض المزيد من الفحوصات التي من خلالها يطمئن إذا كانت الحالة متعلقة بمرض كرون أم لا ، حيث أنه يكون إلتهاب مزمن في الأمعاء ، و تكون الفحوصات الاضافية نتيجة لأن 25% من المصابين بمرض الكرون يتم إصابتهم بالناسور .


و على الاغلب تكون الفحوصات التي يطلبها الطبيب من المريض هي تحليل للدم وفحص القولون بالمنظار و هذا عن طريق دخول أداة مرنة في القولون و مزودة بضوء و ذلك عن طريق فتحة الشرج ، حيث يتم هذا الفحص تحت تأثير دواء مهدي او اي نوع من انواع المخدر و لكن بشرط ان يكون خفيف المفعول بحيث يسم للمرض أن يظل واعي لما يحدث و لكن بدون الشعور بألم .


علاج الناسور الشرجي


علاج الناسور الشرجي
علاج الناسور الشرجي


و بعد ما تم عرضه فيما يخص الناسور الشرجي و اسبابه و اعراضه يجب ان نعرض الطرق التي تقضي على هذا الناقوس الشرجي و هي طرق علاجه التي تجعل المريض يتخلص من الألم وعدم الراحة


هناك بعض الإجراءات المنزلية التي يمكن للمريض أن يقوم بها لكي يتخلص من الناسور الشرجي

و اجراءات اخرى علاجية في الحالات التي لا يجب التعامل معها

1- الإجراءات المنزلية لعلاج الناسور الشرجي :

من الضروري تغيير المريض لعادته اذا كانت الاصابة بالناسور الشرجي ناتجة عن الإسهال او الإمساك وذلك من اجل التخلص من الناسور


و هناك ايضا بعض النصائح و الإجراءات الواجب التعامل معها في المنزل إذا كانت الإصابة بالناسور الشرجي تسمح بذلك.


يجب على المريض أن يحافظ علي درجة رطوبة جسمه و ذلك من خلال الكثرة في تناول السوائل و لكن السوائل التي لا تتعلق بالكافيين خلال اليوم.


المواظبة على تناول الوجبات التي تحتوي على الألياف الغذائية ما بين 20-35 جرام يوميا وذلك لتجنب حدوث إمساك

من الممكن الاتجاه إلي تجربة الملينات لكي تساعدك علي التخلص من الإمساك و لكن بعد استشارة الطبيب.


  1. يجب على المريض الابتعاد عن فكرة التأخر على استخدام المرحاض لانه يسبب تصلب البراز و بالتالي زيادة في نسبة الامساك و عليه يزيد الاصابة بالناسور الشرجي.

  2. بالإضافة إلى عدم التأخير على استخدام المرحاض يجب ايضا عدم الجلوس على المرحاض كثيرا لانه يزيد من الضغط على فتحة الشرج و بالتالي يحدث تفاقم للناسور الشرجي.

  3. يجب المواظبة من المريض علي تنظيف فتحة الشرج مع لفت الانتباه للقيام بذلك بلطف

  4. من الممكن استخدام أحواض الملح وذلك لانها تساعد في علاج الناسور الشرجي.

2- الإجراءات الدوائية لعلاج الناسور الشرجي

و هذا يتم مع الحالات الغير قابلة للإجراءات من المنزل و يكون من الضروري لها استشارة الطبيب الذي يقوم بالفحص الأولي للمنطقة و ذلك بعد التخدير الموضعي المريض لكي يساعد الطبيب على تحديد الخطة العلاجية للناسور الشرجي


و غالبا يتم علاج الناسور الشرجي عن طريق التدخل الجراحي ،ليكون الهدف منه هو القضاء على الناسور و مراعاة حدوث تلف في العضلة العاصرة و تعتبر هي الحلقة التي تقوم بفتح و غلق فتحة الشرج ، و ذلك لأن تلفها يؤدي إلى فقد السيطرة على الأمعاء.



أصبحت العمليات الجراحية ضرورية لمعالجة الناسور الشرجي و ذلك لان الطبيب خلال عملية الناسور يقوم بتقييم عمق قناة الناسور و حجمها ، و يتم معالجة الناسور الشرجي من خلال استئصاله عن طريق إزالة الجلد الموجود حول قناة الناسور و يقوم بتحويلها إلي قناة مفتوحة .


و بعد انتهاء العملية يطلب الطبيب من المريض بنقع المنطقة المصابة في ماء دافئ و ان يتابع الادوية المحددة له لمدة اسبوع .

و يحدد ايضا الطبيب للمريض المسكنات المتاحة له نظرا لاي شعور الم يواجهه المريض او عدم الارتياح في المنطقة بعد الجراحة .



924 views0 comments